الرئيسية - المراسل اليمني - بعد خروج كتائبه إلى الكدحه..وكيل محافظة تعز يرفع رسالة لـ ابو العباس...تعرف ماذا قال له! 
بعد خروج كتائبه إلى الكدحه..وكيل محافظة تعز يرفع رسالة لـ ابو العباس...تعرف ماذا قال له! 
الساعة 09:39 مساءً (المراسل اليمني )

 

 

 

رفع وكيل محافظة تعز بحكومة الشباب الإعلامي محمد العامري رسالة لقائد كتائب ابو العباس العقيد عادل عبده فارع (ابو العباس). 

 

ورصد موقع الشاهد نيوز لمنشور الوكيل العامري على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك "

 

واستهل العامري رسالته بقوله " الى القائد ابو العباس اعبر عن كامل التقدير لوطنيتك الفائضة ولتضحياتك الجسام في قيادة تحرير نصف ما حرر من تعز. 

 

وأضاف: " اثمن عالياً كل الأدوار البطولية الوطنية التي خضتوها وخاضتها كتائبكم الوطنية وأفرادكم الأبطال الشجعان. 

 

وواصل: وقد اثبتم للجميع مدى الوطنية التي تتمتعون بها ومدى حرصكم على دماء ابناء هذه المدينة التي عانت وقدمت التضحيات وسكبت دماء ابنائها الطاهرة الزكية في شوارعها وازقتها المختلفة. 

نعلم ويعلم ابناء تعز أن كل التهم التي لصقت بكم مجرد هراء وفجور بالخصومة وكذب مفضوح يعلمه القاصي والداني. 

 

وأردف: "مشكلتك ايها القائد التي اخرجتك من المدينة هي انك لا تكذب ، لا تعرف النفاق ، لا تصور تضحياتك ومنجزاتك العسكرية فأنت ترى حرمة التصوير ، لا تمتلك ناشطين يشتغلون بالأجر اليومي للدفاع عنك والرد على التقارير التي تستهدفك وتروج الإشاعات حولك ، مشكلتك إنك لا تقبل الدجل والتلفيق والكذب والظلم والتشهير، مشكلتك ايها القائد إنك متدين حقيقي ، عندك ضمير وخوف من الله هي مشكلتك بس. 

 

وأضاف: "ايها القائد نعم خرجت من مدينتك التي كنت الوفي لها ، الحامي لمواطنيها ، الحصن المتين لأسوارها لكنك باقي في قلوب ابنائها.

 

وواصل: "اما دعوتي لك ايها القائد بعد خروجك إلى مربع عملياتك في الكدحه هي: 

ايها القائد إن من جمالية محافظة تعز التنوع الفكري ، والمذهبي وطيلة عقود عشنا بسلام لولا ظهور المشاريع الصغيرة القادمة من خارج الحدود تحمل الدم ، فمن جمالية مدينتنا وجود اخوة لنا اعزاء

 أحوالهم شريفة وأخلاقهم لطيفة، مقامهم منيف ، مصابيح الدجى وينابيع الرشد والحجى هم اخوتنا الصوفين .

 

وأضاف: "ايها القائد يتواجد الصوفيون بكثرة في الكدحه ويفرس ولهم مساجد عظيمة ومقابر ومقامات أئمتهم رحمة الله عليهم وأبرز رموزهم مقام الإمام احمد بن علوان رحمه الله تعالى القريب من مربعكم ، نقدر ما تحملون من عقيدة من إختلاف معهم وما تؤمنون به فليٌ الفخر أني تربيت ودرست على يد السلف اللذين لا يعتدون على الآخرين ولا يفرضون ما يؤمنون به بالقوة ،دعوتهم سلام .

 

وواصل : فدعوتي إليك ايها القائد أن تعمل على تنبيه رجالك وأفرداك اللذين ربما يحمل البعض منهم تشدد بجهل يجعله يتدخل في إختصاص وإعتقاد الآخر كما حصل من تفجير قبب للصوفيين في بعض المناطق وهذا نعي جيدا أنكم ترفضونه جملة وتفصيلاً وتصرف لا يمد إلى أساليب اهل السنة في الدعوة بصلة. 

 

واختتم منشوره: "اكرر دعوتي اليك ايها القائد التقي نتمنى أن لا نرى او نسمع عن اي تصرف تجاه إخوتنا الصوفية من قبل متشددين جهلاً. او مندسين بينكم وانا على ثقة كبيرة بكم وبما تحملون من خير لهذه المحافظة ودعوة حب ووئام وإنسجام.